أخبار محلية

الإثنين - 25 مارس 2019 - الساعة 10:59 م بتوقيت اليمن ،،،

عدن برس / خاص

سخر المتحدث الرسمي للمجلس الانتقالي الانتقالي الجنوبي سالم ثابت العولقي، من تصريحات منسوبة لمهدي المشاط رئيس ما يسمى بالمجلس السياسي التابع لمليشيات الحوثي الإيرانية، ونشرتها صحيفة الأخبار اللبنانية، اليوم بالتزامن مع الذكرى الرابعة لعاصفة الحزم المُباركة.

وقال العولقي: "إن المشاط ظهر وهو يهاجم المجلس الانتقالي الجنوبي ورئيسه عيدروس قاسم الزُبيدي، ويمتدح في الوقت ذاته أحزاباً منضوية تحت مظلة الشرعية وكأنه انما يحاول تناسي أكبر عملية "تمشيط" في تاريخ الضالع وعدن نفذتها المقاومة، عندما تكدست جثث عناصر مليشياته في 2015م، وكان العقيد "شِيول" أحد أبطالها؟ في إشارة إلى الجرافة التي كانت تقوم بالدفن الجماعي لقتلى المليشيات في هذه الجبهات".

وأشار المتحدث الرسمي للمجلس الانتقالي، إلى أن "مشّاط" الطائفية القبلية، يكشف، من حيث لا يقصد، تركيبة البنية العميقة التي تجمع طرفي "الولاية" و "الخلافة" اللذان يتجاوزان اليوم خلافهما التاريخي، لمواجهة دور التحالف العربي سيما وهما يريان الجنوب المُحرر يحلق خارج سرب "هيمنتهما".

وأضاف العولقي: "كانت رؤيتنا الجنوبية واضحة إلى جانب التحالف منذ البداية، ولم يشُبْها التباس ونحن اليوم نتطلع إلى الغد بواقعية سياسية، وأكد أن الجنوب يدرك تحالفاته ومواقفه ومصالحه جيداً، تماماً مثلما لا يدرك المشَّاط، والمشَّاطون الآخرون، ماذا نعني إذ نقول: إنَّه استقلال ودولة مدنية ومستقبل آمن، بلا حروب.

وحيا العولقي في تصريح له نشره على صفحته في الفيسبوك، الذكرى الرابعة للعاصفة ودور التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، مثمناً كذلك الدور الفاعل للإمارات العربية المتحدة في إسنادها التاريخي لشعب الجنوب لكسر شوكة الحوثيين، ودعم جهود الأمن والإستقرار وتطبيع الحياة المدنية.