أخبار محلية

الثلاثاء - 21 مايو 2019 - الساعة 05:20 م بتوقيت اليمن ،،،

عدن برس / خاص

عززت قوات الحزام الأمني قواتها بنحو 500 مقاتل متطوع من أبناء محافظة الضالع كدفعة أولى لتعزيز جبهات القتال ضد ميليشيات الحوثي ضمن خطة تنفذها قيادة قوات الحزام الأمني لتعزيز قواتها والعمل على رفع الجاهزية وزيادة عدد نقاط التفتيش ورفد الجبهات وتعزيز المواقع المتقدمة التي تم السيطرة عليها.

وفي تدشين انضمام القوة المتطوعة، ثمن أركان قوات الحزام الأمني الرائد محمود علي صالح، الروح المعنوية العالية للمقاتلين الذين توافدوا من كل حدب وصوب للإنضمام لقوات الحزام الأمني في الضالع, وقال في كلمة ألقاها أمام المقاتلين: "إن الإنضمام للحزام الأمني هو انضمام للشرف والعزة والمجد هو انضمام لطليعة المدافعين عن الضالع والجنوب، ونحن اليوم هنا نضع أرواحنا بأكفنا ونمضي بمشاريع شهادة للدفاع عن الضالع وأهلها.

من جانبه أكد القائد أوسان الشاعري ركن الإمداد بقوات الحزام الأمني، أننا نخوض معركة شرف وكرامة دفاعاً عن ديننا وأرضنا وكرامتنا، وقال: "إنه لكم اليوم الفخر أن تكونوا ضمن هذه القوات التي لقنت العدو الحوثي دروساً قاسية وستكونون اليوم مشاركون في هذا الجهاد المقدس ضد البغاة المعتدين، واليوم نحن بكم نزداد قوة أيها الأبطال وليبشر العدو بالويل أكثر وأكثر".

حضر تدشين انضمام المقاتلين المتطوعين نائب قائد قوات الحزام الأمني النقيب وليد الضامئ، وقائد قوات طوارئ الحزام الأمني النقيب هيثم نويصر وقائد معسكر الحزام الأمني النقيب عادل الشعيبي.