تقارير ومتابعات

الخميس - 30 يوليه 2020 - الساعة 07:43 م بتوقيت اليمن ،،،

عدن برس / خاص

بدعم من دولة الإمارات العربية المتحدة، سيّرت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي قافلتها الإنسانية والإغاثية إلى قرى السويداء النائية بمديرية الوازعية وعدد من المناطق التى تعاني من شحة الموارد المالية وقلة دخل الفرد نتيجة تنامي نسبة البطالة وتعطل المصالح بسبب الحرب التى فرضتها مليشيا الإجرام الحوثية على أهالي هذه المناطق، وتأتي هذه القافلة كهدية من هيئة الهلال الاحمر الاماراتي بمناسبة قدوم عيد الأضحى المبارك، وذلك ضمن الدعم اللا محدود من الهيئة لأهالي الساحل لتخفيف معاناتهم ورسم الإبتسامة على محياهم بمناسبة الأضحى المبارك.

وفي هذا الشأن قدمت الهيئة 50 طنا من المساعدات الغذائية تتكون من صنفين من المواد الغذائية المتنوعة توزعت في “500” سلة من المواد الاستهلاكية الضرورية و “500” كرتون من التمور الإماراتية يستفيد منها 500 أسرة تتكون من 3500 نسمة.

ويأتي هذا الدعم تواصلاً للحملة الإنسانية التي تقوم بها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي لإغاثة المواطنين في المناطق الريفية والنائية والفقيرة ضمن قوافل الدعم المستمرة لأهالي الساحل الذي بلغ عدد السلل الغذائية فيه منذ أربع سنوات ما يربو على 400 ألف سلة غذائية.

ولاقت توزيع هذه المعونات ارتياحا بين أوساط المواطنين الذين أشاروا إلى أن هذه الحملة الإنسانية قدمت لهم ما يريدونه من مواد غذائية، وأن فرحتهم فرحتين فرحة وصول الهلال الأحمر الإماراتي إليهم وفرحة قدوم عيد الأضحى المبارك وان ذكرى هذا العيد تكللت بذكرى قدوم الهلال إلى قراهم وتوجه أهالي قرى السوادية بالشكر الجزيل لدولة الإمارات التى ارسلت قبل أسبوع العيادات المتنقلة لعلاج مرضاهم من الأطفال والنساء ممن اصيبوا بمرض الكوليرا والحميات كالملاريا والضنك وها هي الهيئة ترسل قافلة المواد الغذائية بعد أسبوع فقط من الحملة الطبية وهذا يدل على الوقفة الإنسانية الصادقة لدولة الإمارات مع أهالي الساحل خصوصا واليمن عموما.